Make your own free website on Tripod.com

عنوان الرسالة:الممارسات الإشرافية لمديري المدارس الثانوية العامة أثناء الزيارة الصفية في منطقة الرياض التعليمية .
تاريخها : 23 / 1 / 1419هـ .
اسم الباحث / يحيى بن عبد الرحمن بن يحيى اليحيى ( مدير متوسطة الملك سعود ) . كلية التربية - جامعة الملك سعود .
المؤسسة العلمية المشرفة عليها : كلية التربية/جامعة الملك سعود

أهداف الدراسة / هدفت الدراسة إلى التعرف على الممارسات الإشرافية لمديري المدارس الثانوية العامة أثناء الزيارة الصفية ومدى أهميتها ومدى تطبيقهم لتلك الممارسات الإشرافية بمنطقة الرياض التعليمية .
منهجية الدراسة /
لتحقيق أهداف الدراسة استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي معتمداً على الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات وقد طبقها على عينة مكونة من ( 194 ) مديراً من مديري المدارس الثانوية العامة الحكومية ( بنين ) بمنطقة الرياض ،منهم ( 31 ) مديراً لمدارس أهلية ،وطبقت كذلك على عينة مكونة من ( 3380 ) معلماً من معلمي المدارس الثانوية العامة الحكومية ( بنين ) بمنطقة الرياض منهم ( 583 ) معلماً في التعليم الأهلي .
أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة /
اعتمد الباحث على خمسة محاور رئيسية وترجم كل محور إلى ممارسات يتوقع مدير المدرسة أثناء الزيارة الصفية أن يقوم بها وهذه المحاور هي :
1 - المحور الأول أهداف الزيارة الصفية .
2 - المحور الثاني أنواع الزيارة الصفية .
3 - المحور الثالث آداب الزيارة الصفية .
4 - المحور الرابع تنفيذ الزيارة الصفية .
5 - المحور الخامس تقويم الزيارة الصفية .
ويلاحظ أن عينة الدراسة تدرك مدى أهمية دور مدير المدرسة الإشرافي في الزيارات الصفية نظرياً ولهذا تتفق عينة الدراسة على أن :
1 - أهداف الزيارة الصفية عالية الأهمية ومتوسطة التطبيق .
2 - أنواع الزيارة الصفية عالية الأهمية ومتوسطة التطبيق .
3 - آداب الزيارة الصفية متوسطة الأهمية والتطبيق .
4 - تنفيذ الزيارة الصفية متوسطة الأهمية والتطبيق .
5 - تقويم الزيارة الصفية عالي الأهمية ومتوسط التطبيق .
- الفروق بين المعلمين والمديرين في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية :
1 - أنه يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المديرين ومتوسط درجات المعلمين في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية وذلك لصالح المديرين .
2 - يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين المعلمين والمديرين في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية لصالح المديرين .
- الفروق بين التعليم الحكومي والتعليم الأهلي في مدى أهمية تلك الممارسات الإشرافية :
1 - يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات التعليم الحكومي ومتوسط درجات التعليم الأهلي بمدى تطبيق تلك الممارسات الإشرافية وذلك لصالح التعليم الأهلي .
2 - يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين التعليم الحكومي والأهلي في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية لصالح التعليم الأهلي .
- الفروق بين المديرين في مدى أهمية ومدى تطبيق تلك الممارسات الإشرافية :
1 - لا يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المديرين في مدى أهمية تلك الممارسات الإشرافية وهذا يدل على اتفاقهم على مدى أهمية تلك الممارسات وهذه الفروق لصالح المديرين في التعليم الأهلي لكن يوجد فروق ذات دلالة إحصائية في مدى تطبيق تلك الممارسات .
2 - لا يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين المديرين في مدى أهمية تلك الممارسات الإشرافية ،ويوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين المديرين في مدى التطبيق لتلك الممارسات الإشرافية وذلك لصالح مديري المدارس الأهلية .
- الفروق بين المعلمين في مدى أهمية ومدى تطبيق تلك الممارسات الإشرافية :
1 - يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المعلمين في التعليم الحكومي ومتوسط درجات المعلمين في التعليم الأهلي في مدى أهمية وتطبيق الممارسات الإشرافية وذلك لصالح المعلمين في التعليم الأهلي وهذا يبين أن المديرين في التعليم الأهلي أكثر تطبيقاً لتلك الممارسات الإشرافية أثناء الزيارة الصفية من المديرين في التعليم الحكومي .
2 - يوجد فروق بين المعلمين في مدى أهمية وتطبيق أهداف وتنفيذ الزيارة الصفية وذلك لصالح المعلمين في التعليم الأهلي .
3 - لا يوجد فروق بين المعلمين في مدى الأهمية لأنواع وآداب وتقويم الزيارة الصفية أما في مدى التطبيق فيوجد فروق بينهم لصالح المعلمين في التعليم الأهلي .
- الفروق بين المديرين في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية باختلاف الخبرة :
ليس للخبرة تأثير في مدى التطبيق لتلك المحاور ويدل على اتفاق أفراد العينة على مدى التطبيق .
- الفروق بين المعلمين في مدى أهمية وتطبيق تلك الممارسات الإشرافية باختلاف الخبرة :
1 - يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين المديرين والمعلمين حسب خبرتهم حول أهمية وتطبيق الممارسات الإشرافية لمديري المدارس الثانوية أثناء الزيارة الصفية .
2 - لا يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين المعلمين حسب خبرتهم حول أهمية تنفيذ وتطبيق وتقويم الزيارة الصفية في تلك الممارسات الإشرافية لمديري المدارس الثانوية أثناء الزيارة الصفية .
أهم التوصيات المبنية على نتائج الدراسة :
في ضوء النتائج التي توصلت إليها الدراسة يوصي الباحث بما يلي :
1 - تحسين مستوى ممارسات مديري المدارس الثانوية الإشرافية في مجال الزيارات الصفية من خلال التدريب العملي على تطبيق تلك الممارسات .
2 - توحيد الممارسات الإشرافية التي توصلت إليها الدراسة لمديري المدارس ليرجع إليها مدير المدرسة أثناء الزيارة الصفية .
3 - عقد مزيد من برامج التدريب والورش العملية التي تساهم في رفع مستوى المديرين في تطبيق تلك الممارسات الإشرافية مع التركيز على الجانب العملي والبعد كل البعد عن الجانب النظري .
4 - توفير هيئة إدارية متكاملة في المدارس الحكومية مع التقليل من الأعمال الإدارية والكتابية حتى يتفرغ مديرو المدارس الحكومية للأعمال الإشرافية والمتعلقة بتحسين العملية التعليمية داخل المدارس .
5 - تدريب مديري المدارس ومنحهم صلاحيات تخولهم ممارسات الزيارات الصفية داخل المدرسة وفق حاجات المعلمين وظروف مدارسهم .
(( كما يوصي الباحث بإجراء مزيد من الدراسات المستقبلية في هذا الجانب )) ملحوظة :

1 ـــ لمزيد من الاستفسار عن هذه الدراسة نرجو الاتصال بالأستاذ / محمد الشايعي المشرف التربوي بإدارة التطوير التربوي قسم البحوث التربوية ? ( 4750487 ).
2 ــ النتائج والتوصيات هي من وجهة نظر الدراسة وليـس بالضرورة أنها تمثـل رأي إدارة التعليم .